fbpx

يعاني علم التسويق منذ فترة طويلة وما زال من سوء ظن الناس به، حيث يتم الخلط بينه وبين المفاهيم الأخرى المرتبطة به، ولعل أهم هذه المفاهيم هو المبيعات .

بشكل عام، كلاهما أنشطة تهدف إلى زيادة أرباح الشركات، وغالباً ما نجد في الشركات حديثة النشأة أو الصغيرة الحجم ان الأشخاص الذين يقومون بمهام التسويق هم أيضاً يقومون بالمهام المتعلقة بالمبيعات.

مع ذلك، فإننا نجد الاختلاف بين المفهومين السابقين يتضح أكثر فأكثر مع نمو الشركة وتوسع أعمالها، حيث يتم الفصل بين القسمين ويصبح للأشخاص المسؤولين في كل قسم مهام ومسؤوليات خاصة ومختلفة عن القسم الآخر .

ما هو الفارق بين القسمين؟

 يمكن وصف المبيعات بأنها عملية تركز أو تستهدف الأفراد أو المجموعات الصغيرة , هو التعامل المباشر مع العميل بهدف بيع السلعة أو المنتج والحصول على مقابل مادي مباشر دون التطرق لآليات التسويق ودراسات الجمهور ومتطلباته ومشكلات المنتج.
والتسويق من جهة أخرى يستهدف مجموعة أكبر أو عامة الناس و يشمل التسويق بحوث السوق (لتحديد احتياجات العملاء)، وتطوير المنتجات ( لإنتاج منتجات مبتكرة) وتعزيز المنتج (من خلال الإعلانات) وخلق الوعي حول المنتج بين المستهلكين و العملاء المحتملين.
و بمجرد أن يصبح المنتج متاحا فى السوق تأتى مسؤلية قسم المبيعات المسؤل بدوره عن إقناع العملاء بشراء المنتج ,و هنا تعني المبيعات تحويل العملاء المحتملين إلى عمليات شراء و آوامر .
يهدف التسويق إلى فترات أطول، بينما تتعلق المبيعات بأهداف أقصر. التسويق ينطوي على عملية أطول لبناء اسم العلامة تجارية ومتابعة العميل لشرائه حتى لو لم يكن في حاجة إليها. فى حين أن  المبيعات تنطوي فقط على عملية قصيرة الأجل للعثور على المستهلك المستهدف .

ختاما:

يمكن أن يتضح لنا الفارق بين القسمين من خلال أن عمليات قسم المبيعات تهدف الى أن يتماشى الطلب على السلع مع منتجاتهم , بينما الهدف الرئيسى لقسم التسويق هو بناء علامة تجارية مميزة من خلال فهم و تلبيه احتياجات المستهلكين   .
بيع منتجاتك وخدماتك عبر الانترنت